انفلونزا الخنازير

    شاطر

    احمد خميس ابراهيم 6\1

    عدد المساهمات : 83
    تاريخ التسجيل : 11/10/2010
    العمر : 18
    الموقع : www.cooeeclub.com

    انفلونزا الخنازير

    مُساهمة  احمد خميس ابراهيم 6\1 في السبت نوفمبر 06, 2010 8:56 pm

    إن روعة البيان وسحر الكلام ليعجزان عن التعبير في هذا المجال لأنه تحدث فيه الكثير وطوقته الأقلام أكثر من مرة وما أنا إلا قطرة في بحر أحاول أن أستعير بلاغة القول وسحرالأداء وروعة البيان لأعبر عن كل ما في صدري وتنطق به مشاعري وإنه ليسعدني أن أجول بفكري وعقلي متحدثاً في هذا الموضوع الشائق الذي يعتبر من موضوعات الساعة

    فموضوع( انفلونزا الخنازير ) من الموضوعات الحيوية التي يجب على كل منا التعبير فيه برأيه وبذلك تتبلور الأفكار ونضع نصب أعيننا تصوراً للموضوع وخلاصة الأذهان فإنه مما لاشك فيه أن أنفلونزا الخنازير مرض خطير يحدث نتيجة الإصابة بنوع من الفيروسات التي تصيب الجهاز التنفسي في الإنسان حيث يتشكل هذا الفيروس من خليط لجينات فيروس أنفلونزا الإنسان والخنزير والطيور ..ولذلك نجد أنفسنا أمام عدة أسئلة لمعرفة هذا المرض والوقاية منه ومنها ،

    كيف ينتقل المرض ؟ ومن هم الأكثر عرضة للإصابة به ؟
    تشير المعطيات الحالية أنة ينتقل عن طريق الرذاذ والمخالطين للمصابين وملامسة الأسطح الملوثة بالفيروس ومن ثم لمس الأنف أو الفم أو العين ولا يعلم على وجه التحديد من هم الأكثر عرضة ، إلا أنة ومقارنة بالأنفلونزا الموسمية فقد تكون الفئات الأكثر عرضة هم الأطفال أقل من خمس سنوات والحوامل وكذلك المصابين بأمراض مزمنة وذوي المناعة المنخفضة . وبناء على المعلومات المتوفرة حالياً تشير منظمة الصحة العامية أنة وفي جميع المناطق التي شهدت حدوث انتشار واسع ومتواصل فإن معظم الحالات تصيب من هم أقل من 25 عاماً .
    ما هي فترة حضانة الفيروس ؟
    فترة الحضانة لفيروس الأنفلونزا الخنازير هي من 3-7 أيام تبدأ منذ انتقال العدوى إلى ظهور الأعراض .
    ونعلم إن فيروس الأنفلونزا لدية القدرة على العيش لمدة تصل إلى أكثر من ساعتين.
    نعم يعيش فوق الأسطح مثل الطاولات ومقابض الأبواب والمكاتب ولذلك ينصح بالحرص على غسل اليدين بالماء والصابون أو فرك اليدين بجل التطهير بانتظام للوقاية منه وعدم انتشاره .
    ما هي أعراض أنفلونزا الخنازير ضيفتنا اليوم وموضع حديثنا ؟
    تشبه أعراضها أعراض الأنفلونزا الموسمية مثل الحمى والسعال ورشح الأنف والتهاب الحلق والشعور بالألم في بعض أعضاء الجسم كالعضلات والمفاصل ، وكذلك الصداع والإرهاق والرجفان ويمكن أن يصاحب ذلك إسهال وتقيؤ . وكما هو الحال في الأنفلونزا الموسمية فيمكن أن تؤدي أنفلونزا الخنازير في بعض الحالات إلى إصابات ومضاعفات وخيمة ووفيات . وتشير النتائج الأولية أن معظم حالات الإصابة تعد من الحالات الخفيفة
    كيف تقي نفسك من المرض وتحد من انتشاره ؟نستطيع أن نقي أنفسنا من هذا المرض من خلال الالتزام بالنظافة الشخصية ، والحرص على الالتزام بتعاليم ديننا الاسلامي الشريف من حرص على نظافة الجسم والبدن فقد روى الترمذي عن سعدٍ رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلَّم قال :

    ((إِنَّ اللَّهَ طَيِّبٌ يُحِبُّ الطَّيِّبَ نَظِيفٌ يُحِبُّ النَّظَافَةَ كَرِيمٌ يُحِبُّ الْكَرَمَ جَوَادٌ يُحِبُّ الْجُودَ فَنَظِّفُوا أَفْنِيَتَكُمْ وَلا تَشَبَّهُوا بِالْيَهُودِ)) .والنبي صلى الله عليه وسلَّم يحث على نظافة البدن ، ونظافة الثوب ، وهناك أحاديث تفصيليَّة تشير إلى النظافة ومنها .

    روى النسائي والإمام أحمد عن جابرٍ رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلَّم قال : ((عَلَى كُلِّ رَجُلٍ مُسْلِمٍ فِي كُلِّ سَبْعَةِ أَيَّامٍ غُسْلُ يَوْمٍ وَهُوَ يَوْمُ الْجُمُعَةِ)) . فإن الله تعالى أمر بطهارة الثوب والبدن وغيرهما من نجاسة الخبث كالبول والغائط، فقال سبحانه وتعالى(وثيابك فطهر) وقال تعالى(لاتقم فيه أَبَداً لَمَسْجِدٌ أُسِّسَ عَلَى التَّقْوَى مِنْ أَوَّلِ يَوْمٍ أَحَقُّ أَنْ تَقُومَ فِيهِ فِيهِ رِجَالٌ يُحِبُّونَ أَنْ يَتَطَهَّرُوا وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُطَّهِّرِينَ) [التوبة:108].
    وقال تعالى(وَيَسْأَلونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذىً فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ وَلا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّى يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ) [البقرة:222].
    وأمر سبحانه وتعالى بالطهارة من الحدث فقال سبحانه(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُؤُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ وَإِنْ كُنْتُمْ جُنُباً فَاطَّهَّرُوا) [المائدة:6].
    وقال سبحانه وتعالى عن كتابه الكريم( لا يمسه إلا المطهرون) واستفاض في سنة النبي - صلى الله عليه وسلم - الأمر بالطهارة والحث عليها قولاً وعملاً، ولا شك أن الطهارة لغة هي: النظافة، ويجب علينا الالتزام ب:

    ...-1 المداومة على غسل اليدين جيداً بالماء والصابون لمدة لا تقل عن عشرين ثانية ، خصوصاً بعد السعال أو العطس أو فرك اليدين جيداً بمعقم التطهير .
    -2 · استخدام المناديل عند السعال أو العطس وتغطية الفم والأنف بها ثم التخلص منها في سلة المهملات
    -3 · محاولة تجنب ملامسة العينين والأنف والفم باليد إلا إذا كنت متأكداً من نظافتهما .
    -4 تجنب الاحتكاك بالمصابين وكذلك مواقع الازدحام والتجمعات ( التي ظهر بها المرض ) قدر الإمكان والحفاظ على مسافة لا تقل عن متر عند مخالطة الآخرين والاكتفاء بالسلام عن بعد.

    · وبشكل عام حافظ على إتباع الأنماط الصحية كالتوازن الغذائي والنشاط البدني مع أخذ قسط كافي من النوم حيث يساعد ذلك على تعزيز الجهاز المناعي ، مع التقيد بالتوجيهات التي تصدرها وزارة الصحة والجهات المعنية الأخرى .
    إذا قد تعرفنا على طرق وقاية الإنسان نفسه من المرض حمانا الله منه
    فماذا نفعل عند الإصابة بأعراض أنفلونزا الخنازير؟و متى يجب زيارة الطبيب ؟
    ينصح بأهمية زيارة الطبيب والتماس المشورة الصحية عند الضرورة في حالة ظهور الأعراض التالية
    أولاً : عند البالغين :
    -1 · صعوبة في التنفس .
    2- ألم أو ضغط في الصدر .
    · 3 - اضطراب في الوعي .
    · 4 - قيء حاد ومستمر
    · -5 بلغم دموي
    · إذا لم تتحسن الحمى بعد مرور 3 أيام أو معاودة الأعراض بحمى وسعال أسوأ .
    ثانياً :عند الأطفال :
    ·-1 التنفس السريع أو قصر التنفس .
    ·-2 لون الجلد المزرق أو الرمادي .
    ·-3 قيء حاد أو مستمر
    ·-4 أن يكون الطفل شديد التهيج أو عنده خمول أو كسل

    وبالطبع لانستطيع أن ننكر الدور الفعال التي قامت به الحكومة المصرية للحد من هذا الوباء الفتاك ، فقد حرصت الدولة على تخصيص كافة مواردها في الحفاظ على أرواح المواطنين من توفير حجر للعزل الصحي بداخل المدارس ، ورفع حالة الاستعداد القصوى داخل المستشفيات لإستقبال أي حالة وسرعة التعامل معها بطرق صحية سليمة ، كما حرصت الدولة على توعية المواطنين من خلال وسائل الاعلام المكتوبة والمسموعة ؛ وذلك حرصاً منها على سلامة أبنائها.

    وفي النهاية لا أملك إلا أن أقول أنني قد عرضت رأيي وأدليت بفكرتي في هذا الموضوع لعلي أكون قد وفقت في كتابته والتعبير عنه وأخيراً ما أنا إلا بشر قد أخطئ وقد أصيب فإن كنت قد أخطأت فأرجو مسامحتي وإن كنت فد أصبت فهذا كل ما أرجوه من الله عزوجل.


      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 18, 2017 6:06 am